صحافة المواطن

ياسر أبو العيون يكتب : انا لا اكذب ولكني أتجمل

بعد ثبات وبيات ليس بالقصير خرج علينا الفريق سامي عنان بعد ان آفاق من غيبوبيته ليزف للشعب السيد في الوطن السيد نيته خوض الانتخابات الرئاسية. لا احد ينكر حق سيادة الفريق في الترشح للانتخابات   لا احد يملك حق المنع او العزل الا الاخوان  وبموافقه الفريق سامي عنان  حينما صدر قانون العزل السياسي بمباركته حين كان وقتها علي راس سدة الحكم ف مصر. هذا حقه  حق يكفله له الدستور .

خرج علينا الفريق عنان وعلي وجهه علامات الضيق والحزن علي حال الشعب المصري المغلوب علي امره . وعلي ضعف الدولة المصرية وعجزها.وعدم قدرتها علي إدارة شؤنها الخارجية والداخلية. آهل علينا مرتديا ثوب المسيح المخلص لينقذ البلاد من كبوتها .

تحدث الفريق عن فشل الدولة في إدارة ملفات المياه والاراضي .متناسيا سيادته ولم يذكره من حوله انه كان حاكما فعليا للبلاد حين شرعت اثيوبيا ف بناء سد النهضة. آلم تك الرجل الاقوى والحاكم الفعلي وقتها ي جنرال؟ لم نرى منك سوا الضعف والعجز الذي تقذف به غيرك اليوم.

لم نرى منك سوى الضعف والعجز عندما حصر مبني وزاره الدفاع علي يد حازم ابواسماعيل واعوانه. لم نرى منك سوا الضعف والعجز عندما كادت السفاة السعودية ان تداس وتقتحم .

وسب الملك عبد الله بشكل فج وممنهج . الضعف والعجز الذي تلكمنا عنه شاهدناه في عصرك يا سيدي عندما كانت مرتع للاخوان وخاضعة لغلام قطر ومجنون اسطنبول. شاهدناه عندما كانت الجزيرة تصول وتجول في ارض مصر لتبث سمومها وتمويلها بلا رقيب او حسيب .

شاهدناه عندما كانت مصر ترانزيت للشيخ حمد ليعبر منها الي غزه فقط . الضعف والعجز عايشناه عندما منع محافظ من تولي منصبه.

لمجرد انه قبطي  اين القوة المنشودة عندما منع الاقباط ممن ممارسة حقوقهم الانتخابية في استفتاء مارس المشبوه وفي انتخابات الرئاسة 2012   الضعف هو عدم حمايه مواطن فوق ارضه. لو صدق حديثك فانت اول من وضع لبنه هذا الضعف الذي لا يراه سواك انت وكارهي هذه البلد.

اين كانت قوتك وقت احتلال الجماعة للميادين قبل اعلان نتيجة انتخابات 2012 وقالوها صريحة لن ينجح غيرنا ولو بالصندوق.

الاحداث كثيرة وجسيمة سيدي القائد. ولكننا كما قال نجيب محفوظ (آفة حارتنا النسيان ) ولكن لم ننسى فانت حديث العهد بنا وشتان بين رجل قبل الخروج الامن ورجل حمل رقبته فوق يده ليواجهه .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق